إلا رسول الله - صلى الله عليه وسلمالأخبارمختارات

ماكرون: لن نتوقف عن الرسوم المسيئة للاسلام .. والمعلم رمز للعلمانية

فرنسا تعلن الحرب على الاسلام

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في حفل تأبين أقيم للمدرس المقتول صموئيل باتي قائلاً: ان المعلم المقتول كان يجسد الجمهورية .

وقال ماكرون أن المسلمين يريدون الاستحواذ على مستقبلنا ولن يحصلوا على مرادهم بوجود أبطال مطمئني النفس مثله !

وقال ماكرون في جامعة السوربون, إن المدرس قُتل بيد جبناء لأنه كان يجسد العلمانية والديمقراطية في الجمهورية الفرنسية , مؤكداً أن بلاده لن تتخلى عن الرسوم الكاريكاتورية , في إشارة إلى الصور المسيئة للرسول الكريم الذي عرضها المعلم المقتول صمويل .

تصريحات ماكرون تأتي بالتزامن مع حملة موسعة على الانترنت لمقاطعة المنتجات الفرنسية بسبب تصريحات وأفعال فرنسا ضد المسلمين وتعمدها للاساءة للنبي واستمرار التحريض ضد المسلمين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى