أدعياء التنويرالشبهات والردودالمقالاتشبهات أخرىشبهات عقائديةشبهات وردود

لا يوجد أي كتاب تراث يقول إنَّ المُسلمين والنَّصارى إخوة!

(31) زعم البحيري: أنَّه لا يوجد أي كتاب تراث يقول إنَّ المُسلمين والنَّصارى إخوة، وقال إنَّه سيترك برنامجه على القناة الفضائية إذا أتينا بذلك، وتحدَّانا بذلك.

– الرَّدّ: ونحن قَبِلْنا التَّحدِّي، وسنأتي له بما أراد، بِغَضّ النَّظر عن صِحَّة الإسناد من عَدَمِه؛ لأنَّه أراد أن نأتي له بشيءٍ من كُتُب التُّراث بعيدًا عن الصِّحَّة والضَّعْف، فنقول وبالله تعالى التَّوفيق:

– أخرج إمام المُفسِّرين «ابن جرير الطَّبري» (ت:310هـ) في «جامع البيان» (20/70).

– و «الثَّعلبي» (ت:427هـ) في «الكشف والبيان» (7/292).

– و «ابن كثير» (ت:774هـ) في «تفسير القرآن العظيم» (6/270).

– و «السيوطي» (ت:911هـ) في «الدُّر المنثور» (6/483).

عن عكرِمة: أنَّ الرُّوم وفارس اقتتلوا في أدنى الأرض، قالوا: وأدنى الأرض يومئذ أَذْرعات، بها التقَوا، فهُزِمت الرُّوم، فبلغ ذلك النبيّ ﷺ وأصحابه وهُم بمكَّة، فشقَّ ذلك عليهم، وكان النبيّ ﷺ يكره أن يظهر الأُمِّيُّون من المجوس على أهل الكتاب من الرُّوم، ففرح الكُفَّار بمكَّة وشمتوا، فلقوا أصحاب النبيّ ﷺ، فقالوا: «إنَّكم أهل الكتاب، والنَّصارى أهل كتاب، ونحن أمِّيُّون، وقد ظهر إخواننا من أهل فارس على إخوانكم من أهل الكتاب، وإنَّكم إن قاتلتمونا لنظهرنّ عليكم»، فأنزل الله: {الم غُلِبَتِ الرُّومُ فِي أَدْنَى الأرْضِ وَهُمْ مِنْ بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ فِي بِضْعِ سِنِينَ لِلَّهِ الأمْرُ مِنْ قَبْلُ وَمِنْ بَعْدُ وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ بِنَصْرِ اللَّهِ…} الآيات، فخرج أبو بكر الصدّيق إلى الكفَّار، فقال: «أفرحتم بظُهُور إخوانكم على إخواننا؟ فلا تفرحوا، ولا يقرّنّ الله أعينكم، فوالله ليظهرنّ الروم على فارس، أخبرنا بذلك نبينا ﷺ….» إلى آخر الرِّواية.

وبهذا نكون قد أرْغَمْنا أنف البحيري وانتصرنا عليه – بفضل الله – في التَّحدِّي، والحمد لله ربِّ العالمين، ومع هذا فقد خرج علينا بعد ذلك في برنامجه وتناسى وعده وتحدِّيه!تنبيه: هذا الأثر إسناده ضعيف ولا يصحّ، وعِلَّتُهُ «حسين بن داود المصيصي» المُلقب بـ (سنيد) فهو ضعيف، وإنَّما ذكرناه من باب المُحاججة والمُناظرة، فهو طلب مرجعًا وقد آتينا به! وكما هو معلومٌ، يصلح في المُناظرة ما لا يصلح لغيرها، واعتقادنا – والحمد لله – معلوم وهو في قول ربنا – سبحانه وتعالى – {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ} [الحجرات: 10].

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى