أدعياء التنويرأديان وفرق ومذاهبالإلحادفيديوهات أخرىمختارات

رسل الدجال من شحرور إلى إيهاب إلى حريري وانتهاءا بالدهيماء | هدم الأديان في آخر الزمان تمهيدا للدجال

رسل الدجال من شحرور إلى ايهاب إلى حريري وانتهاءا بالدهيماء | هدم الأديان في آخر الزمان تمهيدا للدجال

في هذه الحلقة أقوم بإلقاء الضوء على قضية إخراج النص الديني عن ظاهره وعن معناه وعن مراد الله منه، على يد ملحدين يزعمون أنهم يتدبرون كتاب الله، فيقدمون قراءة تاريخانية وقراءة رمزية وقراءة حداثية وقراءة باطنية للنص القرآني والواقع أنها جميعًا قراءات إلحادية يحرفون بها كلام الله من بعد مواضعه.

وهذا النوع من الإلحاد هو إلحاد فتنة الدهيماء التي تسبق ظهور الدجال. فهل يُمهدون لفتنة الدهيماء؟ ثم هل يستحلون الفواحش كما سيحصل في فتنة الدهيماء؟ وهل يحرفون معاني الصلاة والصيام فيدرس الإسلام كما يدرس وشي الثوب حتى لا يُدرى ما صيام ولا صلاة؟

والسؤال الجوهري: هل يريدون بالقراءة الباطنية الرمزية التاريخية للقرآن التعجيل بهدم الأديان، أم أنهم باحثون تنويريون؟ لكن مَن هو الأب المؤسس لهذه الحركة؟ ومَن الذي يدفع الآن ويُمول؟ وهل يمكن أن يظهر المسيح الدجال من بينهم؟ وهل علم الهرمنيوطيقا التأويلي الإلحادي بدأ يظهر في العالم الإسلامي؟

أسئلة كثيرة مهمة أتناول الإجابة عنها في هذه الحلقة، فتابعوها للنهاية.

رسل الدجال من شحرور إلى إيهاب إلى حريري وانتهاءا بالدهيماء | هدم الأديان في آخر الزمان تمهيدا للدجال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى