الأخبار

القبض على صهيوني أبلغ عن الأسرى الستة .. والسبب مفاجأة !

كشفت صحيفة معاريف العبرية عن اعتقال سائق التكسي الإسرائيلي الذي أبلغ عن الأسرى الستة الذين تحرروا من سجن جلبوع في أيلول الماضي، وذلك بعد الاشتباه به بزراعة الحشيش والاتجار بالمخدرات.

وعنونت معاريف خبرها بـ”بطل قومي أو مجرم؟ سيتم التحقيق مع السائق بتهمة الاتجار بالمخدرات”، مشيرة إلى أن السائق الإسرائيلي من العفولة كان من المفترض أن يحصل على شهادة تقدير لأنه أبلغ عن مكان الأسرى الستة لكن في ذات الوقت ستُحقق معه السلطات الإسرائيلية بسبب اتجاره بالمخدرات.

وفي التفاصيل، ذكرت معاريف أن الشرطة الإسرائيلية أجرت في الأيام الأخيرة تحقيقات في شمال الأراضي الفلسطينية عام 48، بعد الاشتباه بجرائم زراعة المخدرات والاتجار بها وتوزيعها، لافتة أن المفارقة حين ألقت الشرطة القبض على السائق وهو ذاته الذي تحدث مؤخرًا على وسائل الإعلام الإسرائيلية حين أبلغ عن الأسرى الستة.

وكان السائق قد أبلغ عن الأسرى الستة الذين تحرروا في أيلول الماضي من سجن جلبوع عبر نفق حفروه في السجن، والذين أعادت القوات الإسرائيلية اعتقالهم بعد مدة، وهم الأسير محمود العارضة ومحمد العارضة وزكريا زبيدي ويعقوب قادري وأيهم كممجي ومناضل انفيعات من محافظة جنين في الضفة الغربية.

المصدر
الجرمق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى